خريطة الموقع
Loading...

الرئيسية
الأستثمار
السياحه
خدمات
English
اتصل بنا
 
الرئيسية > كيانات المحافظة > التراث الحضاري
 
 

يمثل تراث الشعوب المكون الإساسي لشخصية الإنسان فى علاقته بالمكان لذلك فإن حماية التراث والحفاظ عليه من أجل الأجيال القادمة يمثل تحدياً حقيقياً خاصة فى ظل الحداثة والتطور العمراني الذي شهده العالم فى الأونه الأخيرة.

وتزخر محافظة الشرقيقة بتراثها الثقافى المتنوع من تراث مادي وغير مادي يتمثل فى :-

التراث الثقافى المادي:

أولا : المواقع الأثرية

حيث تضم المحافظة 115 موقعاً أثرياً من آثار فرعونية وإسلامية وقبطية من أهمها منطقة صان الحجر – منطقة تل بسطا – جامع محمدعلى – مسجد السادات قريش وكنيسة كفر الملاك ميخائيل بقرية كفر الدير .

وقد شرفت محافظتنا أن تكون نقطة مرور لثلاث طرق دنينية تاريخية:

الأول طريق خروج سيدنا موسى علية السلام مع قومه من مصر سالكاً طريق قنتير إلى الصالحية مركز فاقوس ثم إلى القنطرة.

والثانى طريق سير العائلة المقدسة فقد حظيت الشرقية بزيادة وإقامة العائلة المقدسة فى كل من تل بسطة وبلبيس ولكن الأثر المتبقي من تلك الزيارة هى البئر المقدسة بتل بسطا.

والثالث الطريق الذى سلكته أسرة سيدنا محمد صلى الله علية وسلم إلى مصر بعد إستشهاد سيدنا الحسين رضوان الله علية فقد غادرت السيدة زينب رضى الله عنها المدينة المنوره وإختارت مصر لكي تقيم بها فوصلن إلى بلدة العباسة إحدى قرى مركز أبو حماد ومن العباسة اتجهن إلى الفسطاط ، وقد تميزت المحافظة بأن يكون بها مسجد " سادات قريش " وهو أول مسجد أسس فى الاسلام فى مصر وأفريقيا كلها، والذي اسسه عمرو بن العاص رضوان الله عليه عام 20 هــ.

ثانياً : المبانى ذات الطراز المعمارى

تتميز المحافظة بوجود العديد من المبانى ذات الطراز المعمارى منها على سبيل المثال : القناطر التسعة ، المعهد الدينى بمدينة الزقازيق – محطة قطار منيا القمح بمدينة منيا القمح .

" التراث الثقافى و اللامادى "

أولاً : الحروف اليدوية:

·         تحتل الحرف اليدوية التراثية مساحة واسعة من تراث المحافظة حيث يعتمد فيها الصانع على مهارته الفردية الذهنية واليدوية ، باستخدام الخامات الأولية المتوفرة فى البيئة الطبيعية المحلية أوالخامات الأولية الأولية المستوردة .

·         تشهر المحافظة بالعديد من الحروف التراثية من الزراعة والصناعة البردى بالقراموص بأبوكبير حيث يحترف معظم أهالى القرية تلك الحرف التى انخفض انتاجها بشكل ملحوظة – وكليم وسجاد يدوى بميت زافر وعرب البياضين –  وخزف وفخار بمنيا القمح – وخرزان وبامبو بالزقازيق ومنيا القمح – وعرائس خشبية بالصالحية.

ثانياً: الفنون الشعبية

تضم المحافظة العديد من الفرق التى تحمل التراث العربي الأصيل فمن تلك الفرق ( فرقة محمد عبد الوهاب – فرقة بلبيس للموسيقى العربية – فرقة منيا القمح – فرقة فاقوس) حيث تقوم تابلوهات فنية رائعة من التراث الشعبي والعربي الأصيل مثل ( البشعة – الحصان – الفرح الفلاحى – الدبكة – التحطيب ) وغيرها من فرق الإنشاد الديني تضم معظم الآلات المصرية القديمة مثل (الربابة والمزمار البلدي – الرق وغيرها).

 

 
   مصلحة الأحوال المدنية خدمات ذوى الإعاقة أسعار السلع التموينية أسعار الذهب حجز القطارات أسعار العملات الأرصاد الجوية 140 دليل التليفونات خدمة نيابات المرور طأعرف فاتورة تليفونك